رسالة بطرس الأولى - نصائح للمتزوّجين

1 - وكذلِكَ أنتنَّ أيَّتُها النِّساءُ، اخضَعنَ لأزواجِكُنَّ، حتّى إذا كانَ فيهِم مَنْ يَرفُضونَ الإيمانَ بِكلامِ اللهِ، استَمالَتهُم سِيرَتُكُنَّ مِنْ دونِ حاجَةٍ إلى الكلامِ،
2 - عِندَما يَرَونَ ما في سِيرَتُكُنَّ مِنْ عَفافٍ وتَقوى.
3 - لا تكُنْ زينَتُكُنَّ خارجِيَّةً بِضَفْرِ الشَّعْرِ والتَّحلّي بالذَّهبِ والتَّأَنُّقِ .في المَلابِسِ،
4 - بَلْ داخِلِيَّةً بِما في باطِنِ القَلبِ مِنْ زينَةِ نَفسٍ وديعَةٍ مُطمَئِنَّةٍ لا تَفسُدُ، وثَمَنُها عِندَ اللهِ عظيمٌ.
5 - كذلِكَ كانتِ النِّساءُ القِدِّيساتُ المُتَّكِلاتُ على الله يتَزَيَّنَّ فيما مضَى خاضِعاتٍ لأزواجِهُنَّ،
6 - مِثلَ سارَةَ الّتي كانَت تُطيعُ إبراهيمَ وتَدعوهُ سَيِّدَها. وأنتُنَّ الآنَ بَناتُها إنْ أحسَنتُنَّ التَّصرُّفَ غَيرَ خائِفاتٍ مِنْ شيءٍ.
7 - وأنتُم، أيُّها الرِّجالُ، عيشوا معَ نِسائِكُم عارِفينَ أنَّ المَرأةَ مَخلوقٌ أضعَفُ مِنكُم، وأكرِموهُنَّ لأنَّهُنَّ شَريكاتٌ لكُم في ميراثِ نِعمَةِ الحَياةِ، فَلا يُعيقَ صَلَواتِكُم شيءٌ.
8 - وبَعدُ، فليَكُنْ لكُم جميعًا وحدَةٌ في الرَّأْيِ وعَطفٌ وإخاءٌ ورَأفَةٌ وتَواضُعٌ.
9 - لا تَرُدُّوا الشَّرَّ بِالشَّرِّ والشَّتيمَةَ بالشَّتيمَةِ، بَلْ بارِكوا فتَرِثوا البَرَكَةَ، لأنَّكُم لهذا دُعيتُم.
10 - فالكِتابُ يقولُ: ((مَنْ أرادَ أنْ يُحِبَّ الحياةَ ويَرى أيّامًا سعَيدَةً، فليُمسِكْ لِسانَهُ عَنِ الشَّرِّ وشَفَتَيهِ عَنِ المَكرِ في الكلامِ،
11 - وليَبتَعِدْ عَنِ الشَّرِّ ويَعمَلِ الخَيرَ وليَطلُبِ السَّلامَ ويَسعى إلَيهِ،
12 - لأنَّ عينَ الرَّبِّ على الأبرارِ وأُذُنَهُ تُصغي إلى دُعائِهِم. أمَّا وجهُهُ فيَميلُ عَنِ الّذينَ يَعمَلونَ الشَّرَّ)).
13 - فمَنْ يُسيءُ إلَيكُم إذا كُنتُم حَريصينَ على الخَيرِ؟
14 - ولَو تَألَّمتُم في سَبيلِ الحَقِّ، فهَنيئًا لكُم! لا تَخافوا مِنْ أحدٍ ولا تَضطَرِبوا،
15 - بَلْ قَدِّسوا المَسيحَ في قُلوبِكُم وكَرِّموهُ رَبّاً، وكونوا في كُلِّ حينٍ مُستَعِدِّينَ لِلرَّدِّ على كُلِّ مَنْ يَطلُبُ مِنكُم دَليلاً على الرَّجاءِ الّذي فيكُم.
16 - وليكُنْ ذلِكَ بِوَداعَةٍ واحترامٍ، مُحافِظينَ على سلامَةِ ضَميرِكُم، حتّى إذا عُومِلتُم بسُوءٍ، يَخزى الّذينَ عابوا حُسنَ سيرَتِكُم في المَسيحِ.
17 - فَمِنَ الأفضَلِ أنْ تتَألَّموا وأنتُم تَعمَلونَ الخَيرَ، إنْ كانَ ذلِكَ مَشيئَة اللهِ، مِنْ أنْ تتألَّموا وأنتُم تَعمَلونَ الشَّرَّ .
18 - فالمَسيحُ نَفسُهُ ماتَ مرَّةً واحدَةً مِنْ أجلِ الخَطايا. ماتَ وهوَ البارُّ مِنْ أجلِ الأشرارِ ليُقَرِّبَكُم إلى الله. ماتَ في الجَسَدِ، ولكِنَّ اللهَ أحياهُ في الرُّوحِ،
19 - فانطلَقَ بِهذا الرُّوحِ يُبَشِّرُ الأرواحَ السَّجينَةَ
20 - الّتي تَمَرَّدَت فيما مَضى، حينَ تَمَهَّلَ صَبرُ اللهِ أيّامَ بَنى نُوحٌ الفُلْكَ فنَجا فيهِ بِالماءِ عدَدٌ قَليلٌ، أي ثمانِيَةُ أشخاصٍ،
21 - وكانَ هذا رَمزًا للمَعمودِيَّةِ الّتي تُنَجِّيكُمُ الآنَ، لا بإزالَةِ وسَخِ الجَسَدِ،بَلْ بِعَهدٍ صادِقِ النّيَّةِ معَ اللهِ بِقيامَةِ يَسوعَ المَسيحِ
22 - الّذي صَعِدَ إلى السَّماءِ وهوَ عَنْ يَمينِ اللهِ تَخضَعُ لَه المَلائِكةُ والقُوّاتُ وأصحابُ السُّلطانِ.

المشتركة - دار الكتاب المقدس