رسالة يهوذا - عظمة ابن اللّه المتجسد

1 - إِنَّ اللهَ، بَعدَما كَلَّمَ الآباءَ قَديمًا بِالأَنبِياءَ مَرَّاتٍ كَثيرةً بِوُجوهٍ كَثيرة،
2 - كَلَّمَنا في آخِرِ الأَيَّام هذِه بِابْنٍ جَعَلَه وارِثًا لِكُلِّ شيء وبِه أَنشَأَ العالَمِين.
3 - هو شُعاعُ مَجْدِه وصُورةُ جَوهَرِه، يَحفَظُ كُلَّ شيَءٍ بِقُوَّةِ كَلِمَتِه. وبَعدَما قامَ بِالتَّطْهيرِ مِنَ الخَطايا، جَلَسَ عن يَمينِ ذي الجَلالِ في العُلَى،
4 - فكانَ أَعظَمَ مِنَ المَلائكَةِ بِمِقْدارِ ما لِلاسمِ الَّذي وَرِثَه مِن فَضْلٍ على أَسمائِهِم.
5 - فلِمَن مِنَ المَلائِكَةِ قالَ اللهُ يَومًا: (( أَنتَ ابنِي وأَنا اليَومَ وَلَدتُكَ؟ )) وقالَ أَيضًا: (( إِنِّي سَأَكونُ لَه أَبًا وهو يَكونُ لِيَ ابنًا؟ )).
6 - ويَقولُ عِندَ إِدخالِ البكْرِ إِلى العالَم: (( ولْتَسجُدْ لَه جَميعُ مَلائِكَةِ اللّه )).
7 - وفي المَلائِكَةِ يَقول: (( جَعَلَ مِن مَلائِكَتِه أَرْواحًا ومِن خَدَمِه لَهيبَ نار ))،
8 - وفي الاِبْنِ يقول: (( إِنَّ عَرْشَكَ أَللَّهُمَّ لأَبَدِ الدُّهور، وصَولَجانَ الاِستِقامَةِ صَولَجانُ مُلْكِكَ.
9 - أَحبَبتَ البِرَّ وأَبغَضتَ الإِثْم، لِذلِك أَللَّهُمَّ مَسَحَكَ إِلهُكَ بِزَيتِ الاِبتِهاجِ دونَ أَصْحابِكَ )).
10 - وقالَ أَيضًا: (( رَبِّ، أَنتَ في البَدءِ أَسسَّتَ الأَرضَ، والسَّمَواتُ صُنْعَ يَدَيك،
11 - هي تَزولُ وأَنتَ تَبْقى، كُلُّها كالثَّوبِ تَبْلى،
12 - وطَيَّ الرِّداءِ تَطْويها وكالثَّوبِ تتَبدَّل، وأَنتَ أَنتَ وسِنوكَ لا تَنتَهي )).
13 - فلِمَن مِنَ المَلائِكَةِ قالَ اللهُ يَوْمًا: (( اِجلِسْ عن يَميني حتَّى أَجعَلَ أَعداءَ كَ مَوطِئًا لِقَدَمَيكَ؟ ))
14 - أَما هُم كُلُّهم أَرواحٌ مُكَلَّفونَ بِالخِدْمَة، يُرسَلونَ مِن أَجْلِ الَّذينَ سَيَرِثونَ الخَلاص؟.

الكاثوليكية - دار المشرق