رسالة يهوذا - العنوان

1 - للهِ الأَوْحَدِ، مُخلِّصِنا بيسوعَ المسيِحِ رَبِّنا، المجدُ والعظَمةُ والعِزَّةُ والسُّلطانُ، قبلَ جميعِ الأَزْمنةِ، والآنَ، والى جَميعِ الدُّهور! آمين.
2 - ولِلْقادِرِ أَنْ يَقِيَكم مِن كلِّ زَلّةٍ، ويُوقِفَكم أَمامَ مَجدِهِ بغَيرِ عَيبٍ وفي الابتِهاج،
3 - أَقنِعوا المُتردِّدين،
4 - خَلِّصوا مَن ((أَمكنَكُمُ)) انتزاعُهم مِنَ النَّار؛ أَمَّا الآخَرونَ فارْحَموهم في خَوْفٍ، مُبغِضينَ حتَّى اللِّباسَ الذي دَنَّسَهُ الجَسَد.
5 - واحفَظوا أَنفُسكم في مَحبَّةِ اللهِ، مُنتَظِرينَ رَحْمَةَ رَبِّنا يسوعَ المسيحِ للحياةِ الأَبَديَّة.
6 - أَمَّا أَنتم، أَيُّها الأَحبَّاء، فابْنُوا أَنفُسَكم على إِيمانِكمُ الأقدس، وصَلُّوا في الرُّوحِ القُدُس،
7 - فهؤُلاءِ هُمْ أُولئكَ المُشاقُّونَ، الحيوانِيُّونَ، الذينَ ليسَ لهمُ الرُّوح!
8 - أُناسٌ لا يَفتُرونَ عنِ التَّذمُّرِ والشَّكْوى، ويَسلُكونَ في شَهَواتِهم؛ أَفواهُهم تَنطِقُ بالكلامِ الطَّنَّانِ، وَيَتَمَلَّقونَ النَّاسَ في سَبيلِ المَصلحَةِ الخاصَّة.
9 - أَمَّا أَنتم، أَيُّها الأَحبَّاء، فاذْكروا الأَقوالَ التي نَطَقَ بها، مِن قَبْلُ، رُسُلُ رَبِّنا يسوعَ المسيحِ،
10 - إِذْ كانوا يَقولونَ لكم: "سيكونُ في آخِرِ الزَّمانِ، أُناس مُسْتَهزِئونَ يَسْلُكونَ بحسَبِ شَهَوَاتِهمِ الكفريَّة".
11 - لِيُجريَ الدَّينونَةَ على الجميع، ويَحُجَّ جميعَ المُنافِقينَ مِنهم على جَميعِ أَعمالِ النِّفاقِ التي أَتَوْها، وعلى جَميعِ الأَقوالِ الفَظَّةِ التي نَطَقَ بها عليهِ الخطأَةُ المُنافِقون".
12 - أَمواجُ بَحرٍ عاتيةٌ، مُزْبِدَةٌ بِمَخازيهمِ الخاصَّة! نُجومٌ تائِهَهٌ حُفِظَ لَها دَيْجورُ الظَّلامِ الى الأَبَد!
13 - وعلى هَؤُلاءِ أَيضًا تنبَّأَ أَخنوخُ السَّابِعُ مِن آدَمَ، قائلاً: "ها قد أَتى الرَّبُّ في رِبْواتِهِ القدِّيسةِ،
14 - وَيْلٌ لهم! فإِنَّهم سَلكوا طَريقَ قايِنَ؛ وانصبُّوا، ابتغاءِ الكَسْبِ، في ضَلالِ بَلْعامَ؛ وهلَكوا في مُعانَدَةِ قُورَحَ.
15 - إِنَّ هؤُلاءِ أَدْناسٌ في مآدِبكُمُ الوِدِّيَّة، حَيثُ يَرغَدونَ في وَقاحَة، ويُعَلِّفونَ أَنفُسَهم؛ سُحُبٌ بلا ماءٍ تَحْمِلُها الرِّياح! أَشجارٌ خريفيَّةٌ، بلا ثَمَرٍ، مَيتَةٌ مَرَّتَينِ، مُسْتأصَلة!
16 - إِنَّ مِخائيلَ، رئيسَ الملائكةِ، لمَّا خَاصَمَ إِبليسَ، ونازَعَهُ في جُثَّةِ مُوسى، لم يَجسُرْ أَنْ يحكُمَ عليهِ حُكمًا شائِنًا. بل قال: "لِيَزْجُرْكَ الرَّبّ!"
17 - أَمَّا هؤُلاءِ فيُجدِّفونَ على ما يَجهَلون؛ وأَمَّا ما يَعرِفونَهُ طَبيعِيًّا، كالبهائمِ، ففيهِ يُدنِّسونَ أَنفسَهم.
18 - ومَعَ هذا، فإِنَّ أُولئكَ المُحْتَلِمينَ يَفعلونَ كذلك: يُنجِّسونَ الجسَدَ، ويَحتَقِرونَ السِّيادة، ويُجدِّفونَ على الأَمْجاد.
19 - كما أَنَّ سَدومَ وعَمُورَةَ، والمُدُنَ المجاورةَ التي انهمَكَتْ في نوعِ الفُجورِ عَيْنِهِ، وذَهَبتْ وراءَ جَسَدٍ غَريب، قد جُعِلَتْ عِبرَةً، إِذْ نالَها عِقابُ نارٍ أَبدِيَّة.
20 - وأَنَّهُ حَفِظَ لِدَينونةِ اليومِ العظيم، بقُيُودٍ أَبدِيَّةٍ في ((أَعماقِ)) الظُّلمة، أَلملائكةَ الذينَ لم يَحفَظوا مَنصِبَهُمُ الرَّفيعَ بل تَركوا مَسكِنَهُمُ الخاصّ؛
21 - فأُريدُ أَنْ أُذكِّرَكم، أَنتمُ الذينَ يَعرِفونَ كلَّ هذا جَيِّدًا، أَنَّ الرَّبَّ، إِذْ خلَّصَ الشَّعبَ مِن أَرضِ مِصْرَ، أَهلَكَ بَعدَ ذلكَ، الذينَ لم يُؤْمِنوا؛
22 - لأَنَّهُ قدِ اندَسَّ ((فيكم)) أُناسٌ، كُتِبَ عليهمِ القَضاءُ مِن قَديمٍ، مُنافِقونَ يُحوِّلونَ نِعمةَ إِلهِنا الى عَهارَة، ويُنكِرونَ سَيِّدَنا ورَبَّنا الوحيدَ يسوعَ المسيح.
23 - أَيُّها الأَحبَّاء، إِنّي إِذْ كنتُ على أَشدِّ ما تكونُ الرَّغبةُ في الكتابة إِليكم بشأنِ خَلاصِنا العامّ، رَأَيتُني ((الآنَ)) مُضطَرًّا أَنْ أَكتُبَ إِليكمِ لأُحَرِّضَكم على الجِهادِ في سَبيلِ الإِيمانِ، الذي سُلِّمَ دَفعَةَ واحدَةً لِلقِدِّيسين؛
24 - لِتَكْثُرْ لكمُ الرَّحمةُ والسَّلامُ والمحبَّة!
25 - مِن يَهوذا، عَبدِ يسوعَ المسيحِ وأَخي يَعقوبَ، الى المَحبوبينَ في اللهِ الآبِ، المَحفوظينَ ليسوعَ المسيحِ، المَدعُوِّين؛

الترجمة البولسية