رؤيا يوحنا - الشاهدان

1 - وأعطاني أحَدُهُم قَصَبَةً كالقَضيبِ وقالَ لي: ((قُمْ، قِسْ هَيكَلَ الله والمَذبَحَ وعُدَّ السّاجِدينَ فيهِ.
2 - أمّا ساحَةُ الهَيكَلِ الخارِجِيَّةُ فاترُكْها ولا تَقِسْها لأنَّها مَتروكَةٌ لِلأُمَمِ، وسيَدوسونَ المدينةَ المُقَدَّسَةَ مُدَّةَ اثنَينِ وأربَعينَ شَهرًا.
3 - وسأُرسِلُ شاهِدَينِ مِنْ عِندي علَيهِما المُسوحُ، يتَنَبّآنِ مُدَّةَ ألفٍ ومِئتينِ وسِتينَ يومًا)).
4 - هَذانِ الشَّّاهِدانِ هُما الزَّيتونَتانِ والمَنارَتانِ القائِمَتانِ أمامَ رَبِّ الأرضِ.
5 - فإذا حاوَلَ أحَدٌ أنْ يُؤذِيَهُما، خَرَجتْ مِنْ أفواهِهِما نارٌ تأكُلُ أعداءَهُما. هكذا يَجِبُ أنْ يَهلِكَ كُلُّ مَنْ حاوَلَ أنْ يُؤذيَهُما.
6 - ولهُما سُلطانٌ على أنْ يُغلِقا السَّماءَ، فلا يَنزِلُ المَطَرُ في أيّامِ نُبوءَتِهما، ولهُما سُلطانٌ على أنْ يَجعَلا المِياهَ دَمًا وأنْ يَضرِبا الأرضَ بأنواعِ البَلايا كُلَّما أرادا.
7 - وما إنْ يُتِمّا شَهادَتَهُما حتّى يَجيءَ الوَحشُ الصّاعِدُ مِنَ الهاوِيَةِ ويُصارِعَهُما ويَغلِبَهُما ويَقتُلَهُما.
8 - وتَبقى جُثَّتاهُما مَطروحَتَينِ في ساحَةِ المدينةِ العَظيمَةِ الّتي تُدعى، عَلى سَبيلِ الرَّمزِ، سَدومَ أو مِصْرَ حَيثُ ماتَ رَبُّهُما مَصلوبًا.
9 - ويَنظُرُ النّاس ُ مِنْ كُلِّ شَعبٍ وقَبيلةٍ ولِسانٍ وأُمَّةٍ إلى جُثَّتَيهِما مُدَّةَ ثلاثَةِ أيّامٍ ونِصفِ يومٍ، لا يَأذَنونَ لأحَدٍ أنْ يَضَعَهُما في قَبرٍ.
10 - ويَشمَتُ بِهِما سُكّانُ الأرضِ ويَبتَهِجونَ ويَتبادَلونَ الهَدايا، لأنَّ هذَينِ النَّبِيَّينِ أنزَلا بِسُكّانِ الأرضِ عَذابًا شَديدًا.
11 - وبَعدَما مَرَّتِ الأيّامُ الثّلاثَةُ ونِصفُ اليومِ، دَخَلَتْ فيهِما رُوحُ حياةٍ مِنَ اللهِ فوَقَفا على أقدامِهِما. ووَقَعَ خَوفٌ شَديدٌ على النّاظِرينَ إلَيهِما،
12 - وسَمِعوا صَوتًا عَظيمًا يَصيحُ بِهِما مِنَ السَّماءِ: ((إصعَدا إلى هُنا! )) فصَعِدا إلى السَّماءِ في سحابَةٍ بِمَشهَدٍ مِنْ أعدائِهِما.
13 - وحدَثَ في تِلكَ السّاعَةِ زَلزالٌ عَنيفٌ، فانهارَ عُشرُ المدينةِ وهَلَكَ بالزَّلزالِ سَبعةُ آلافٍ مِنَ النَّاس ِ، وارتَعَبَ الباقونَ، فأخَذوا يُمَجِّدونَ إلهَ السَّماءِ.
14 - مَضى الوَيلُ الثَّّاني، وها هوَ الوَيلُ الثّالِثُ يأْتي سَريعًا.
15 - ونفَخَ الملاكُ السَّابِعُ في بُوقِهِ، فارتفَعَتْ أصواتٌ عَظيمةٌ في السَّماءِ تَقولُ: ((صارَ مُلْكُ العالَمِ لِرَبِّنا ولِمَسيحِهِ، فيَملِكُ إلى أبَدِ الدُّهورِ)).
16 - فركَعَ الشُّيوخُ الأربعةُ والعِشرونَ الجالِسونَ أمامَ اللهِ على عُروشِهِم وارتَمَوا على وُجوهِهِم ساجِدينَ للهِ،
17 - وقالوا: ((نَشكُرُكَ أيُّها الرَّبُّ الإلَهُ القَديرُ الّذي هوَ كائِنٌ وكانَ، لأنَّكَ أظهَرتَ جَبَروتَكَ ومَلَكْتَ.
18 - غَضِبَتِ الأُمَمُ، فجاءَت ساعَةُ غَضَبِكَ ودَينونَةُ الأمواتِ حتّى تُكافِئَ عَبيدَكَ الأنبياءَ والقِدِّيسينَ والمُتَّقينَ اسمَكَ، صِغارًا وكِبارًا، وتُهلِكَ الّذين َ كانوا يُهلِكونَ الأرضَ)).
19 - وانفَتَحَ هَيكَلُ اللهِ في السَّماءِ، فظَهَرَ تابوتُ العَهدِ في الهَيكَلِ، وحَدَثَت بُروقٌ وأصواتٌ ورُعودٌ وزِلازِلُ، وسقَطَ برَدٌ كثيرٌ.

المشتركة - دار الكتاب المقدس